تعاطي-المخدرات-وارتكاب-الجرائم
/ / تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم محامي قضايا المخدرات دبي ابوظبي الشارقة الامارات

تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم محامي قضايا المخدرات دبي ابوظبي الشارقة الامارات

تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم محامي قضايا المخدرات دبي ابوظبي الشارقة الامارات تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم محامي قضايا المخدرات دبي ابوظبي الشارقة الامارات محامي مخدرات عقوبة تعاطي المخدرات حيازة مخدرات قانون الاتجار بالمخدرات قضية مخدرات قضية تجارة مخدرات محامي مختص بقضايا المخدرات عقوبة واتساب : 00971555570005 رقم مكتب محاماة قضية مخدرات, قانون حيازة المخدرات, قانون تعاطي المخدرات, رقم محامي مخدرات, محامي مخدرات في الامارات, تعاطي مخدرات, ارقام محامي مخدرات, محامي مواد مخدرة, تهمة حيازة مواد مخدرة, عقوبة حيازة المخدرات, قانون المخدرات, الاتجار بالمخدرات, محامي مخدرات, عقوبة تعاطي المخدرات, حيازة مخدرات, قانون الاتجار بالمخدرات, قضية مخدرات, قضية تجارة مخدرات, محامي مختص بقضايا المخدرات, عقوبة الاتجار بالمخدرات, قضايا مخدرات, محامي مخدرات دبي, محامي مخدرات ابوظبي, محامي مخدرات الامارات مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية لدينا خبرة واسعة في التعامل مع مختلف أنواع القضايا ومنها على سبيل المثال لا الحصر القضايا المدنية ، التجارية ، الجزائية وقضايا الأحوال الشخصية. نسعي دائما بمكتب محمد محمود المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية استشارات قانونية، مستشار قانوني ، محامو الامارات ، احسن محامي في ابوظبي، محامي شاطر في ابوظبي، محامي احوال شخصية في ابوظبي، افضل محامي طلاق في دبي، محامي شاطر في دبي، ارقام محامين في الامارات، ارقام محامين في الشارقة، محامين ، مكتب محاماة ، رقم محامي ، ارقام محامين ، محامي خلع ، ارقام محامين للاستشاره ، المحاماة ، محامي لك ، شيك بدون رصيد ، استشارات قانونية ، مكتب المحامي ، محاماة ، محامون ، رقم محامي للاستشاره ، مكاتب محاماة ، محامي متدرب ، محامون الامارات ، ارقام محامين للاستشاره ، الاستشارات القانونية ، استشارات قانونية مصرية ، افضل محامي في ابوظبي ، افضل محامي في دبي استشارات قانونية محاماة محامون محامي للاستشاره مكاتب استشارات الامارات قضايا التعويض المدنى, محامى تعويضات, دعاوى التعويض عن الضرر, قضايا تعويضات الحوادث, التعويض فى, القانون المدنى, إصابات العمل, تعويض إصابة العمل, قضية مخدرات, حيازة مواد مخدرة, شيك بدون رصيد, محامي, قضية شيكات, قضايا الطلاق, بيع الحطام بالنسبة لشركات
تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم محامي قضايا المخدرات دبي ابوظبي الشارقة الامارات تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم محامي قضايا المخدرات دبي ابوظبي الشارقة الامارات محامي مخدرات عقوبة تعاطي المخدرات حيازة مخدرات قانون الاتجار بالمخدرات قضية مخدرات قضية تجارة مخدرات محامي مختص بقضايا المخدرات عقوبة واتساب : 00971555570005

تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم

 

العلاقة بين تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم

ليس هناك رأي قطعي متفق عليه يثبت العلاقة المباشرة الايجابية ما بين تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم ، إذ انقسم الذين درسوا هذه العلاقة الى ثلاث فئات ، فمنهم من أيد العلاقة المباشرة بين المخدرات والجريمة ، ومنهم من يقول بالعلاقة غير المباشرة بينهما ، وهناك من ينفي العلاقة أصلا .

إن الذين يؤيدون العلاقة المباشرة ما بين الجريمة وتعاطي المخدرات اعتمدوا بصورة خاصة على زيادة عدد المسجونين من متعاطي المخدرات، ولا تخرج تفسيراتهم للعلاقة بين التعاطي والجريمة عما يأتي :

1- أن المواد المخدرة تعمل عند تعاطيها على إطلاق وكشف الاتجاهات اللاشعورية والغرائز البدائية كما هي دون تعديل أو تهذيب ، وبالتالي يمكن أن يأتي المتعاطي أعمالا تتعارض مع القانون والقيم الاخلاقية والاجتماعية أي أن التخدير بالمواد المخدرة يعمل على تحرير المراكز اللاشعورية من سيطرة المراكز المحبطة الشعورية .

2- أن المواد المخدرة تولد حالة من التضخم والمبالغة لمشاعر الفرد وميوله واتجاهاته إلى الحد الذي يصبح عنده مستعدا للوقوع في الخطأ أو ارتكاب الجريمة بخاصة إذا كان المتعاطي أصلا من ذوي الشخصيات العدوانية .

3- يؤدي التعاطي إلى بعض الأعراض مثل الهلاوس والإدراك الخاطئ والهذيان وغياب الشعور والقابلية للاستهواء التي من شانها أن تؤدي إلى الوقوع في الجريمة .

4- تثير المادة المخدرة عند المتعاطي حالة غير اعتيادية من التهيج والحساسية الشديدة وكذلك الخوف ، وهذه بسهولة تؤدي إلى الوقوع في الجريمة .

أما الفئة التي نادى أصحابها بالعلاقة غير المباشرة بين تعاطي وإدمان المواد المخدرة وارتكاب الجرائم ، أوالذين نفوا هذه العلاقة أصلا فقد كانت نتيجة دراستهم وحججهم في الدفاع عن ارائهم كالتالي :

1- توجد أمثلة لأعمال إجرامية عمدية ارتكبت تحت تأثير المخدرات لكن هذه الأمثلة لا تثبت بالضرورة وجود العلاقة الأكيدة بين المخدرات وارتكاب الجريمة .

2- ثبت في بعض حالات جرائم العنف أن الحشيش لا يؤدي إلى ارتكاب الجرائم و إنما يعمل على إعاقتها لأنه ثبت أن من أهم تأثيرات التعاطي على الفرد أنه يعمل على تهدئته وتخديره بحيث ينعدم الاتجاه نحو العنف بعكس الحال بالنسبة لحالات التخدير الكحولي.

3- إن أغلب المدمنين لهم تاريخ سابق في الإجرام قبل أن يبدأوا بتعاطي المخدرات.

4- إن معظم متعاطي المخدرات يعانون من اضطراب أساسي في الشخصية شأنهم في ذلك شأن متعاطي الخمور ، فالحشيش بصورة عامة لا يتصل بقوة سحرية تدفع متعاطيه الى ارتكاب جريمة لا يرتكبها وهو غير مخدر.

5- إن المخدرات تخفف من ضوابط الفرد والافعال الناتجة عن التخفيف من هذه الضوابط تختلف تبعا لنوع شخصية المتعاطي ودوافعها الأصلية.

6- إن الأثر المباشر للحشيش لا ينتج نشاطا إجراميا ، وانما قد تحدث الأفعال الإجرامية تبعا لاستبعاد الضوابط التي تعمل في الشخصية.

وبالتالي ووفقا لما سيق تبيانه لا يمكننا تأكيد العلاقة بين تعاطي المخدرات وارتكاب الجرائم بصورة قطعية ، إلا أننا نعتقد أن الظروف المحيظة بالفرد والتي تدفعه لتعاطي المخدرات هي نفس الظروف التي تدفعه لارتكاب الجرائم ، فمدمن المخدرات مهيأ أكثر من غيره لارتكاب الجرائم ، وكذلك المتهم بجرائم القتل والسرقة والاغتصاب وغيرها لديه قابلية اكثر من غيره لإدمان المخدرات.

 

 

المحامي / محمد المرزوقي
مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية
دبي – ابوظبي – الامارات

Similar Posts