هل-يسأل-المجنون-جنائيا
/ / هل يسأل المجنون جنائيا وفق قانون العقوبات الاماراتي مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات
جرائم قانون العقوبات الإماراتي

هل يسأل المجنون جنائيا وفق قانون العقوبات الاماراتي مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات

هل يسأل المجنون جنائيا وفق قانون العقوبات الاماراتي مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية الجنون هو اضطراب القوى العقلية ، يؤدي الى تصور الحوادث والى تقدير الامور بصورة غير صحيحة ، تختلف عن تصور العقلاء وتقديرهم ، وللجنون اسباب عديدة منها الادمان على تعاطي المخدرات محامي دبي ابوظبي واتساب : 00971555570005 مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية لدينا خبرة واسعة في التعامل مع مختلف أنواع القضايا رقم مكتب محاماة قضية مخدرات, قانون حيازة المخدرات, قانون تعاطي المخدرات, رقم محامي مخدرات, محامي مخدرات في الامارات, تعاطي مخدرات, ارقام محامي مخدرات, محامي مواد مخدرة, تهمة حيازة مواد مخدرة, عقوبة حيازة المخدرات, قانون المخدرات, الاتجار بالمخدرات, محامي مخدرات, عقوبة تعاطي المخدرات, حيازة مخدرات, قانون الاتجار بالمخدرات, قضية مخدرات, قضية تجارة مخدرات, محامي مختص بقضايا المخدرات, عقوبة الاتجار بالمخدرات, قضايا مخدرات, محامي مخدرات دبي, محامي مخدرات ابوظبي, محامي مخدرات الامارات مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية لدينا خبرة واسعة في التعامل مع مختلف أنواع القضايا ومنها على سبيل المثال لا الحصر القضايا المدنية ، التجارية ، الجزائية وقضايا الأحوال الشخصية. نسعي دائما بمكتب محمد محمود المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية استشارات قانونية، مستشار قانوني ، محامو الامارات ، احسن محامي في ابوظبي، محامي شاطر في ابوظبي، محامي احوال شخصية في ابوظبي، افضل محامي طلاق في دبي، محامي شاطر في دبي، ارقام محامين في الامارات، ارقام محامين في الشارقة، محامين ، مكتب محاماة ، رقم محامي ، ارقام محامين ، محامي خلع ، ارقام محامين للاستشاره ، المحاماة ، محامي لك ، شيك بدون رصيد ، استشارات قانونية ، مكتب المحامي ، محاماة ، محامون ، رقم محامي للاستشاره ، مكاتب محاماة ، محامي متدرب ، محامون الامارات ، ارقام محامين للاستشاره ، الاستشارات القانونية ، استشارات قانونية مصرية ، افضل محامي في ابوظبي ، افضل محامي في دبي استشارات قانونية محاماة محامون محامي للاستشاره مكاتب استشارات الامارات قضايا التعويض المدنى, محامى تعويضات, دعاوى التعويض عن الضرر, قضايا تعويضات الحوادث, التعويض فى, القانون المدنى, إصابات العمل, تعويض إصابة العمل, قضية مخدرات, حيازة مواد مخدرة, شيك بدون رصيد, محامي, قضية شيكات, قضايا الطلاق, بيع الحطام بالنسبة لشركات
هل يسأل المجنون جنائيا وفق قانون العقوبات الاماراتي مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية الجنون هو اضطراب القوى العقلية ، يؤدي الى تصور الحوادث والى تقدير الامور بصورة غير صحيحة ، تختلف عن تصور العقلاء وتقديرهم ، وللجنون اسباب عديدة منها الادمان على تعاطي المخدرات محامي دبي ابوظبي واتساب : 00971555570005

هل يسأل المجنون جنائيا؟
وفق قانون العقوبات الاماراتي

 

الجنون … هو اضطراب القوى العقلية ، يؤدي الى تصور الحوادث والى تقدير الامور بصورة غير صحيحة ، تختلف عن تصور العقلاء وتقديرهم ، وللجنون اسباب عديدة منها الادمان على تعاطي المخدرات ، والاندفاع وراء الشهوات ، وتعرض الانسان لصدمة نفسية لم يقو على تحملها ، او لاختلال في وظائف الجملة العصبية ، وقد يكون الجنون مستمرا او متقطعا ، وإن مسؤولية المجنون عن افعاله الجرمية منصوص عليها في المادة 60 من قانون العقوبات الامارتي القانون الاتحادي رقم 3لعام 1987 التي قالت :

لا یسأل جنائیاً من كان وقت ارتكاب الجریمة فاقداً الإدراك أو الإرادة لجنون أو عاھة في العقل أو غیبوبة ناشئة عن عقاقیر أو مواد مخدرة أو مسكرة أیاً كان نوعھا أعطیت له قسراً عنه أو تناولھا بغیر علم منه بھا أو لأي سبب آخر یقرر العلم أنه یفقد الإدراك أو الإرادة.

أما إذا لم یترتب على الجنون أو العاھة العقلیة أو العقاقیر أو المواد المخدرة أو المسكرة أو غیرھا سوى نقص أو ضعف في الإدراك أو الإرادة وقت ارتكاب الجریمة، عد ذلك عذراً مخففاً.

 

وبالتالي فان المشرع قرر عدم مساءلة من كان وقت ارتكاب الجريمة فاقدا الادراك او الارادة لجنون او عاهة في العقل ، بينما تقتصر عدم المساءلة القانونية في حالة تعاطي العقاقير والمخدرات والمسكرات على حالة اذا تم اعطاؤها له قسرا او تناولها بغير علم منه بطبيعتها وتأثيرها ولو كان مدركا لكونها مواد مخدرات او مؤثرات عقلية وتعاطاها رغم علمه بذلك فلا تسقط المساءلة الجنائية عنه .

اما اذا ادت الاسباب السابقة الى ضعف في الادراك وليس غيابه كليا وذلك وقت ارتكاب الجريمة عد ذلك عذرا مخففا.

وتتضح من خلال ذلك المرونة التي تحلى بها المشرع الاماراتي ودقته في احكامه فهو قد قرر مساءلة كل مرتكب لجريمة بحسب وعيه وادراكه وقت ارتكابه لها وهل كان فاقدا الوعي والادراك كليا او جزئيا ، وفي حال كان غياب الادراك او ضعفه ناتجا عن مواد مخدرة او مؤثرات عقلية ، فالمشرع ميز بين حالتي كون المجرم تعاطاها بارادته ام قسرا اي انه قد تم اجباره على تعاطيها من قبل شخص اخر او هو تعاطاها دون علمه بطبيعتها وتأثيرها.

 

المحامي / محمد المرزوقي
مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية
دبي – ابوظبي – الامارات

مقالات ذات صلة