أنواع-الإدمان-على-المخدرات

أنواع الإدمان على المخدرات محامي مخدرات دبي محامي مخدرات ابوظبي محامي مخدرات الامارات

أنواع الإدمان على المخدرات محامي مخدرات دبي محامي مخدرات ابوظبي محامي مخدرات الامارات رقم مكتب محاماة قضية مخدرات حيازة المخدرات ارقام محامي مخدرات تهمة حيازة مواد مخدرة الاتجار بالمخدرات عقوبة تعاطي المخدرات حيازة مخدرات قانون الاتجار بالمخدرات قضية تجارة مخدرات محامي مختص بقضايا المخدرات واتساب : 00971555570005 رقم مكتب محاماة قضية مخدرات, قانون حيازة المخدرات, قانون تعاطي المخدرات, رقم محامي مخدرات, محامي مخدرات في الامارات, تعاطي مخدرات, ارقام محامي مخدرات, محامي مواد مخدرة, تهمة حيازة مواد مخدرة, عقوبة حيازة المخدرات, قانون المخدرات, الاتجار بالمخدرات, محامي مخدرات, عقوبة تعاطي المخدرات, حيازة مخدرات, قانون الاتجار بالمخدرات, قضية مخدرات, قضية تجارة مخدرات, محامي مختص بقضايا المخدرات, عقوبة الاتجار بالمخدرات, قضايا مخدرات, محامي مخدرات دبي, محامي مخدرات ابوظبي, محامي مخدرات الامارات مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية لدينا خبرة واسعة في التعامل مع مختلف أنواع القضايا ومنها على سبيل المثال لا الحصر القضايا المدنية ، التجارية ، الجزائية وقضايا الأحوال الشخصية. نسعي دائما بمكتب محمد محمود المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية استشارات قانونية، مستشار قانوني ، محامو الامارات ، احسن محامي في ابوظبي، محامي شاطر في ابوظبي، محامي احوال شخصية في ابوظبي، افضل محامي طلاق في دبي، محامي شاطر في دبي، ارقام محامين في الامارات، ارقام محامين في الشارقة، محامين ، مكتب محاماة ، رقم محامي ، ارقام محامين ، محامي خلع ، ارقام محامين للاستشاره ، المحاماة ، محامي لك ، شيك بدون رصيد ، استشارات قانونية ، مكتب المحامي ، محاماة ، محامون ، رقم محامي للاستشاره ، مكاتب محاماة ، محامي متدرب ، محامون الامارات ، ارقام محامين للاستشاره ، الاستشارات القانونية ، استشارات قانونية مصرية ، افضل محامي في ابوظبي ، افضل محامي في دبي استشارات قانونية محاماة محامون محامي للاستشاره مكاتب استشارات الامارات قضايا التعويض المدنى, محامى تعويضات, دعاوى التعويض عن الضرر, قضايا تعويضات الحوادث, التعويض فى, القانون المدنى, إصابات العمل, تعويض إصابة العمل, قضية مخدرات, حيازة مواد مخدرة, شيك بدون رصيد, محامي, قضية شيكات, قضايا الطلاق, بيع الحطام بالنسبة لشركات
أنواع الإدمان على المخدرات محامي مخدرات دبي محامي مخدرات ابوظبي محامي مخدرات الامارات رقم مكتب محاماة قضية مخدرات حيازة المخدرات ارقام محامي مخدرات تهمة حيازة مواد مخدرة الاتجار بالمخدرات عقوبة تعاطي المخدرات حيازة مخدرات قانون الاتجار بالمخدرات قضية تجارة مخدرات محامي مختص بقضايا المخدرات واتساب : 00971555570005

أنواع الإدمان على المخدرات
عضوي – عضوي سيكولوجي

هناك نوعان بارزان من الإدمان على المخدرات هما :
إدمان سيكولوجي :
وهذا النوع من الإدمان يدمن فيه الإنسان على العادة نفسها أو المواقف التي يسببها أو يهيؤها له هذا الدواء أو المادة المستعملة ، وعلى سبيل المثال فالإدمان على التدخين له تأثير مزدوج ، أي أن الانسان يدمن عليه إدمانا عضويا علاوة على إدمانه على العادة نفسها ، مثل محاولة تقليد الممثلين أو الممثلات أو اعتقاده بأن السجائر تساعد على التركيز ، وعلى ذلك تجد الإنسان بعد إقلاعه عن التدخين يبحث عن مكان علبة السجائر أو القداحة كلما حاول التفكير في موضوع مهم .
إدمان عضوي :
يعني هذا النوع من الإدمان أنه عندما يحس الجسم بنقص في نسبة المادة فيه أو في الدم تظهر أعراض خاصة على مستعمل المادة تتراوح بين أعراض بسيطة مثل الصداع أوأعراض خطيرة مثل الرعشة وعدم القدرة على الوقوف أو العمل ، ومن الأمثلة المعروفة عن الإدمان العضوي هو الإدمان على السجائر أو الدخان والإدمان على المخدرات الخطيرة مثل المورفين.
ويمكن تصنيف المخدرات وفقا لنوع الإدمان التي تسببه إلى صنفين هما ، المخدرات التي تسبب إدمان سيكولوجي ، والمخدرات التي تسبب إدمان عضوي سيكولوجي :
أولا – المخدرات التي تسبب إدمان سيكولوجي :
• الكافايين : هذه المركبات تنشط الجهاز العصبي وتسبب ارتفاعا في ضغط الدم كما تسبب انعدام الشهية ، وتستعمل لتنشيط الجسم وجعل الإنسان أكثر يقظة .
• الإمفيتامين : الإدمان على هذه الدواء يؤدي إلى القلق وعدم النوم والتشويش والعصبية والإفراط في العرق كما يصاحبه إسهال وتقلصات في الأمعاء.
وبعد انتهاء مفعول الدواء يشعر الإنسان برغبة في تعاطي المزيد منه مما يؤدي إلى زيادة الجرعة حتى يشعر بالتأثير الذي يتعود عليه.
ولقد ثبت أن الإدمان عليه قد يؤدي إلى الجنون الذي يشبه مرض انفصام الشخصية المعروفة باسم الشيزوفرينيا.
• الكوكايين : يتعاطاه المدمن لتنشيط المخ والجهاز العصبي فيحس بسعادة وغبطة ، وبعد استعماله لفترة طويلة فإنه يؤدي إلى ضعف جسماني وقلق وعدم القدرة على النوم ، ويصبح الشخص مهموما وقد يلجأ للعنف الذي يعطيه إحساسا كاذبا بالقوة والسيطرة.
• LSD: هو أحد أدوية الهلوسة ، ويحس الإنسان بعد تعاطيه بدقائق بدوخة وضعف في العضلات وتنميل في الجسم وفقدان السيطرة على النقس ويبدأ الإنسان في الاتجاه إلى داخل وأعماق نفسه فيعتقد أنه يرى الحقيقة.
ومن التأثيرات الخطيرة لهذا الدواء هي استمرار مفعوله لفترة طويلة يفقد الإنسان فيها السيطرة على أفعاله ، أما التأثير الأكثر خطورة فهو احتمال عودة الأعراض مرة أخرى بدون سابق إنذار بعد أربع وعشرين ساعة من تعاطيه بعد أن يكون الإنسان قد عاد إلى حالته الطبيعية ، واستعمال هذا الدواء لفترة طويلة والإدمان عليه قد يؤدي إلى تغيير دائم في شخصية الأنسان مما يؤدي إلى الانقباض الذي يؤدي إلى الانتحار.
• الحشيش : يؤدي استعمال هذه المادة إلى بلبلة في الحواس والذاكرة والنقص في القدرة على التنسيق والإحساس بالوقت كما يسبب احمرار العينين نتيجة لتأثيره على الدورة الدموية ، ويقل اللعاب وترتفع سرعة نبضات القلب ويحدث ارتفاع في ضغط الدم ، وبمرور الوقت يفقد الشخص شخصيته الأساسية ويبدأ في الارتباك والتصرف بطريقة غير طبيعية .
ثانيا – المخدرات التي تسبب إدمان عضوي و سيكولوجي :
• المشروبات الكحولية : تعاطي الكحوليات بكميات صغيرة يمكن أن يهدئ الشخص فيحس ببعض الراحة ولكن إذا تعاطاه بكميات كبيرة فإنه يحس بالدوخة والذهول ثم يبدأ في التأثير على قدرته على الحديث فيصبح غير واضح أو مفهوم ، كما يفقد الإنسان اتزانه وحكمه على المواقف ويؤثر على سرعة استجابته وينتهي التأثير به إلى النوم .
والإدمان الطويل على المشروب يؤثر على الكبد ويسمم خلايا المخ ويسبب ارتفاعا في ضغط الدم ويؤثر على القلب .
• التبغ : النيكوتين هو المادة الفعالة في السجائر وهو منبه للجهاز العصبي والقلب فترتفع ضربات القلب وسرعة التنفس ويرتفع ضغط الدم ، كما يوجد أيضا في السجائر مادة القطران المعروفة منذ زمن بعيد بعلاقتها بالسرطان في الإنسان.
• المنومات والمهدئات : هذه الأدوية تحدث هبوطا في الجهاز العصبي فتسبب تهدئة للأعصاب أو إلى النوم العميق أو إلى التخدير الكامل إذا أخذت بكميات كبيرة ، وتستخدم هذه الأدوية بمعرفة الطبيب إما لتهدئة المرضى الذين يعانون من أمراض عصبية أو في علاج الصرع أو للتغلب على القلق ، كما تستخدم في التخدير قبل العمليات الجراحية .
وتعاطي هذه الأدوية دون الرعاية الطبية قد يؤدي إلى الإدمان عليها ، وإذا استمر في تعاطيها لفترة طويلة وبدون داع فإن الإنسان يحتاج إلى زيادة الجرعة حتى تعطي نفس التأثير.
• الميثادون : يعطى هذا الدواء للمدمنين لأن مفعوله يستمر لفترة طويلة تصل إلى أربع وعشرين ساعة ويمكن تعاطيه عن طريق الفم ، وفي هذه الحالة يقيد المدمن عند مراكز التأهيل الحكومية لتعاطي هذه الجرعة يوميا بعد إجراء تحليل خاص للتأكد من عدم تعاطي المدمن لأي أدوية مخدرة أخرى ، ويعطى الجرعة على هيئة سوائل أمام المسؤول فلا يمكن بيعه أو شراؤه.
• المورفين : هو دواء طبي يستعمل لعلاج الألم الحاد وذلك لأنه يرفع درجة تحمل الإنسان للألم فلا يحس به ، ويستعمله الأطباء منذ القدم قبل العمليات الجراحية لتهدئة المريض وتسكين أي ألم قد ينتج عند العملية الجراحية ، وأيضا يستخدم لتسكين الام السرطان.
واستعمال الدواء له أعراض جانبية مثل القيء والغثيان والإمساك ، كما أن مستعمله يحس بالتعب والنعاس ولكنه بعد أن يستيقظ يحس بالانقباض والغثيان والقيء ، كما أن استعماله بكميات كبيرة يؤثر على مراكز التنفس فيتوقف تنفس الإنسان ويموت.
• الهيرويين: يستعمل طبيا عن طريق الحقن لتخفيف الالام المبرحة لأنه يرفع درجة تحمل الإنسان للألم كما أنه يبعده عن الواقع فلا يحس بالألم ، وهذا النوع من الدواء لا يستعمل طبيا إلا في الحالات النادرة .
إن هذا الدواء يضعف حساسية الإنسان العضوية والسيكولوجية فيفصله عن الواقع ويحس بالإنشراح والبعجة لأنه يلغي الشعور بالخوف والقلق كما أنه يحد من نشاطه العضلي فيحس بالدوخة والنعاس ، وكلما زاد استعمال الشخص لهذه المادة فإنه يطلب المزيد من الجرعات وبكميات أكبر فيضطر إلى زيادة الجرعة التي قد تؤدي إلى وفاته.
خاتمة : من خلال هذا المقال نكون قد بينّا أنواع الإدمان من حيث هو إدمان سيكولوجي أو سيكولوجي وعضوي ، والتأثيرات الصحية العضوية والنفسية الخطيرة الناتجة عن إدمان كل من المواد السابقة الذكر ، وبغض النظر عن نوعية الإدمان والية تأثير هذا المخدر أو ذاك ، فإنها جميعها تشترك في نتيجة واحدة ، وهي أنها تخط للمدمن طريقا نحو حتفه ، إذ كان صادقا من أطلق عليها تسمية افة العصر .

المحامي / محمد المرزوقي
مكتب محمد المرزوقي للمحاماة والاستشارات القانونية
دبي – ابوظبي – الامارات

محامي دبي محامي ابوظبي

Call Now Button
WhatsApp chat